• الظواهر الجيولوجية الباطنية

    بسم الله الرحمان الرحيم و الصلاة   والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد و على آله و صحبه أجمعين وبعد أقدم إلى أعزائي التلاميذ بعض المعلومات و المعارف الأساسية التي يجب التركيز عليها في فهم و مراجعة درس نظرية تكتونية الصفائح دون أن ننسى أن هذا العمل هو تتمة للعمل في الفصل و ليس تعويضا له.

    مع متمنياتي بالتوفيق للجميع


    نظرية زحزحة القارات

    نظرية تكتونية الصفائح أصلها هو نظرية زحزحة القارات التي طرحها العالم الألماني wegener سنة 1912 حيث زعم فيها أن منذ ملايين السنين كانت جميع القارات ملتحمة فيما بينها مكونة قارة واحدة تسمى اليابسة الوحيدة Pangée  ثم تجزأت هذه الأخيرة إلى عدة قارات بدأت تبتعد عن بعضها البعض مع مرور الزمن إلى أن أصبحت في مكانها الحالي.

    وقد اعتمد wegener في دعم نظريته على عدة براهين منها :    

    1) البرهان المرفولوجي : و هو برهان يعتمد أساسا على التكامل بين شكل القارات و خصوصا شكل ساحلي كل من إفريقيا و أمريكا الجنوبية.

    2) البرهان الجيولوجي : و هو برهان بعتمد أساسا على الصخور القديمة و مكان تواجدها في كل من قارتي إفريقيا و أمريكا الجنوبية.

    3) البرهان المستحاثي : و هو برهان يعتمد أساسا على المستحاثات كمستحاثة الميزوزور و مكان تواجدها في كل من إفريقيا و أمريكا الجنوبية.

     


    أضف إلى معلوماتك

    من هو Alfred Wegener ؟

    wegenerألفريد فيجنير Alfred Wegener عالم و فلكي ألماني ولد سنة 1880 ببرلين و توفي سنة 1930 . اهتم بدراسة فيزياء الأرض و علم طقس القطب الشمالي ، أثناء حياته اشتهر Wegener بإنجازاته في علم الطقس و بكونه رائد في أبحاث القطب الشمالي، لكن أعظم أعماله كان قيامه بوضع نظرية زحزحة القارات سنة 1912.

    wegener

      تعريف مفهوم النظرية

    للنظرية العلمية عدة تعاريف مختلفة من بينها :

    النظرية العلمية هي تفسير لظاهرة معينة من الظواهر الطبيعية ، تؤيدها مجموعة كبيرة من الأدلة. و من سماتها المفيدة إمكانية استخذامها لوضع تنبؤات حول الأحداث أو الظواهر الطبيعية التي لم تجري ملاحظتها بعد، شريطة تزويدها بمجموعة من الأدلة التي تؤيدها بشكل جيد.